البرود الجنسي عند النساء وطرق علاجه

اقرأ في هذا المقال
  •  ما هو البرود الجنسي  عند النساء؟
  • كيف يشخَّص سبب البرود الجنسي تجاه الزوج ؟
  • ما هي أسباب البرود الجنسي لدى النساء؟
  • كيف يتمُّ علاج البرود الجنسي عند المرأة ؟
  • أطعمة تساعد في علاج البرود الجنسي للزوجة
  • نصائح تساعد في التغلُّب على البرود الجنسي
للاستماع لمقال البرود الجنسي عند النساء وطرق علاجه

البرود الجنسي عند النساء حالة تنتج عن خلل ما خلال أي مرحلة من مراحل دورة الاستجابة الجنسيَّة، والتي تتضمَّن أربع مراحل تشمل كل من الإثارة، والاستقرار(الاستجابة لفعل الزوج)، وهزَّة الجماع (حصول النشوة الجنسيَّة)، ثمَّ التراجع والاسترخاء. بحيث يحول هذا الخلل دون حصول أحد الزوجين أو كلاهما على الرضا الجنسي التامّ أثناء ممارسة العلاقة الجنسيَّة، والعزوف عن ممارسته، والتسبُّب فيما يعرف باسم البرود الجنسي.

يحدث في كل مرحلة من مراحل دورة الاستجابة الجنسيَّة سلسلة من التغيرات الجسديَّة والعاطفيَّة عند التعرُّض للمثير أثناء ممارسة النشاط الجنسي، ويتحكَّم في ذلك كل من العقل والجسم.

 ما هو البرود الجنسي  عند النساء؟

البرود الجنسي عند النساء أحد المشكلات الجنسيَّة التي يعاني منها الأزواج، تصيب كلا الجنسين ولكن تحدث بصورة أكبر لدى النساء، وتتمثَّل في انخفاض الدافع الجنسي وغياب الاستجابة للمثير لدى المرأة، أو الفشل في الوصول إلى النشوة الجنسيَّة، والشعور بالمتعة، والتفاعل مع الزوج أثناء ممارسة العلاقة الجنسيَّة.

ففي هذه الحالة قد تشترك المرأة في ممارسة الجماع مع زوجها ببساطة كجزءٍ من واجبها تجاهه، إلا إنَّها لا تصل إلى هزَّة الجماع على الرغم من أنها تتمتَّع بها، بالإضافة إلى العزوف والنفور من ممارسة أي نشاط جنسي وعدم الاهتمام به. 

كيف يشخَّص سبب البرود الجنسي تجاه الزوج ؟

تشخيص سبب البرود الجنسي عند النساء، يعتمد على أخذ الطبيب تاريخ المرأة الجنسي والمرضي، مع الحرص على الصراحة التامَّة بكافَّة وأدقّ التفاصيل، وهو شرط أساسي على الطرفين الالتزام به.

مقالات ذات صلة

قد يحتاج الطبيب لإجراء فحص الحوض، لمعرفة وجود أي تغيُّرات أو أسباب جسديَّة يمكن أن تؤدِّي إلى عدم الاستمتاع والرغبة الجنسيَّة كترقُّق أنسخة الأعضاء التناسليَّة، أو مثل الانخفاض في مرونة الجلد، ووجود  ندوب، كما تجرى فحوصات دم وهرمونات من أجل التأكُّد من سلامة هذه الناحية أيضًا لدى المريضة، وتشخيص البرود الجنسي.

ما هي أسباب البرود الجنسي لدى النساء؟

يظهر البرود الجنسي لدى النساء بعدَّة أشكال (أنواع) لكل منها أسباب معيَّنة تؤدِّي إلى حدوثها ليشمل كل ممَّا يلي:

1- فقدان الرغبة الجنسيَّة لدى المرأة

تكون المرأة في هذه الحالة غير مهتمَّة بممارسة النشاط الجنسي، وقد يصل بها الأمر إلى النفور أو الشعور بالكره تجاه ممارسة الأنشطة الجنسيَّة.

 يعود ذلك إلى عدَّة أسباب تشمل التغيُّرات الهرمونيَّة ووصول المرأة مرحلة انقطاع الطمث، أو الملل والروتين خلال الممارسة الجنسيَّة مع الشريك وغياب التجديد،والإثارة، والحماس، أو عدم قدرة الزوج على إشباع احتياجاتها، بالإضافة إلى العوامل الأخرى التي تشمل كل من التعب والإجهاد من العمل، أو فترات الحمل والولادة المتكرِّرة، أو لأسباب نفسيَّة مثل الإصابة بالاكتئاب.

2– عدم قدرة المرأة على الاستجابة والإثارة أثناء الممارسة الجنسيَّة

قد تعاني المرأة من فقدان القدرة على الإثارة والاستجابة البدنيَّة أثناء ممارسة النشاط الجنسي كدليل على تفاعل الجسم مع الزوج، على الرغم من وجود الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسيَّة.

غالباً ما يعزى السبب إلى قلَّة تزييت المهبل وجفافه، لا سيما لدى النساء كبار السن، نتيجة انخفاض مستوى هرمون الإستروجين، أيضًا يمكن حصول ذلك بسبب قلَّة المداعبات والتحفيز الكافي من قبل الزوج  في إثارة المرأة.

3- عدم وصول المرأة إلى النشوة (الرعشة)الجنسيَّة أثناء الممارسة الجنسيَّة

تفقد المرأة في هذه الحالة القدرة على  الوصول إلى ذروة العلاقة الجنسيَّة والشعور برعشة الجماع (هزَّة الجماع) على الرغم من وجود الرغبة والتفاعل مع الشريك في بداية العلاقة الجنسيَّة.

تتضمَّن الأسباب التي تحول دون وصول المرأة إلى الرعشة الجنسيَّة؛ قلَّة التثقيف الجنسي أو الخبرة لدى الزوجين، أو العوامل النفسيَّة مثل التعرُّض للصدمات النفسيَّة السابقة بما في ذلك التحرُّش الجنسي أو سوء المعاملة.

4- الشعور بالألم أثناء ممارسة العلاقة الجنسيَّة (عسر الجماع)

في معظم الحالات تشعر المرأة بالألم أثناء ممارسة العلاقة الجنسيَّة نتيجة وجود مشاكل مرضيَّة في منطقة الحوض تشمل كل من التهاب بطانة الرحم، و تكيُّس المبايض، والالتهابات المهبليَّة، وجفاف المهبل، والتشنُّج المهبلي.

كيف يتمُّ علاج البرود الجنسي عند المرأة ؟

في البداية لا بدّ من التوضيح بأنَّ النشاط الجنسي، هو فعل يتضمَّن مجموعة معقَّدة من المشاعر والسلوكيَّات، تبدأ من الرومانسيَّة ومشاعر التقارب والإحساس بالأمان، وصولًا إلى مشاعر الشهوة والرغبة.

لذلك لا يوجد مفتاح أو حلٍّ جذري يمكن استخدامه عندما يرغب أحد الزوجين في أن يصبح حميميًّا، وعادة ما يجب أن يكون الوضع والظروف المحيطة ملائمة ومريحة، قبل أن يتمكَّن كلا الزوجين من الاستمتاع في ممارسة النشاط الجنسي.

مع ذلك، فيما يلي مجموعة من تدابير علاج البرود الجنسي عند النساء التي من شأنها المساهمة في تقليل معظم أنواع البرود الجنسي أو المشاكل الجنسيَّة بشكل عام عن طريق معالجة المشكلات الجسديَّة أو النفسيَّة التي قد تكون سببًا لحدوثها:

  • التثقيف الجنسي وزيادة التوعية بالأمور الجنسيَّة، وأسس العلاقة الجنسيَّة الصحيحة.
  • إحداث التغيير في ممارسة العلاقة الجنسيَّة، وزيادة التحفيز وذلك من خلال قيام كلا الشريكين ببعض الممارسات التي من شأنها زيادة الرومانسيَّة والاسترخاء وتخفيف القلق مثل الاستماع إلى الموسيقى أو مشاهدة التلفاز أو السفر. 
  • محاولة حلّ جميع المشاكل بين الزوجين.
  • استخدام المزلِّقات بهدف تقليل الشعور بالألم أثناء الممارسة.

أطعمة تساعد في علاج البرود الجنسي للزوجة

فيما يلي قائمة بأهم الأطعمة التي يتمّ تناولها لزيادة الرغبة الجنسيَّة وعلاج البرود عند النساء:

1. عشبة الجنكة (Ginkgo): عادةً ما تستعمل عشبة الجنكة لأغراض طبيَّة عديدة، علاج البرود الجنسي عند النساء أحد هذه الأغراض المهمَّة.

2. عشبة ماكا (Maca): تساعد في حلِّ مشكلة فقدان الرغبة الجنسيَّة بعد سنِّ اليأس  وإزالة البرود الجنسي.

3. الزعفران (Saffron): إنَّ الزعفران من أهمّ أنواع البهارات التي تساعد في علاج البرود الجنسي لدى النساء، نظرًا لدوره المهمّ في تنشيط الدورة الدمويَّة وتخفيف التوتُّر والضغط النفسي.

4. التفاح: يؤثِّر التفَّاح على الرغبة الجنسيَّة لدى النساء بشكل كبير ويساعد على تحفيزها، إذ من المرجَّح أنَّ تناول تفَّاحة واحدة يوميًّا يساعد على علاج البرود الجنسي للمرأة.

5. الحلبة: أثبتت الدراسات دور الحلبة في تعزيز الرغبة الجنسيَّة لدى النساء، كما أنَّه الممكن إضافتها لأنواع الطعام المختلفة وإدخالها بالنظام الغذائي.

6. التوت: يحتوي التوت العديد من مواد تحفيز الرغبة الجنسيَّة عند النساء بشكلٍ كبير، ويقلِّل من التوتُّر والقلق.

7. البروكلي: يحتوي  فيتامين ج (Vitamin C) بكميَّات كبيرة، بحيث يساعد على زيادة التدفُّق الدموي إلى جميع أعضاء الجسم، وبالتالي زيادة الرغبة الجنسيَّة.

8. القرنفل: يتمتَّع بغناه بالمعادن والفيتامينات التي تساعد الإنسان في الحصول على حياة صحيَّة، وله دور في تحسين وزيادة الرغبة لدى الجنسين.

9. التين المجفَّف: تناول ثمار التين المجفَّف يساعد على زيادة الخصوبة وتحسين رغبة المرأة الجنسيَّة.

10. عشبة الجنسنغ (Ginseng): تستعمل عشبة الجنسنغ في العديد من المكمِّلات الغذائيَّة والأدوية، نظرًا لدور العشبة في تحسين الرغبة الجنسيَّة، وعلاج الفتور في العلاقة لذلك ينصح بتناولها.

11. الخسّ: له دور في تنشيط الهرمونات الجنسيَّة لدى النساء وبالتالي التحسين من الرغبة في الجماع وعلاج البرود الجنسي للنساء.

12. الزنجبيل: الزنجبيل يتمتَّع بالعديد من الفوائد الصحيَّة لجسد الإنسان، ومن هذه الفوائد تأثيره على الرغبات الجنسيَّة، لذلك يجب إدخاله للنظام الغذائي من خلال تناوله، أو أخذه على شكل مكمِّلات غذائيَّة.

نصائح تساعد في التغلُّب على البرود الجنسي

  •  ممارسة التمارين الرياضيَّة: الرياضة عامل مساعد مهمّ في تحفيز الرغبة الجنسيَّة عند المرأة، حيث تعمل على تحسين ثقة الزوجة بنفسها وتصوّرها لجسمها، ممَّا يعزِّز الرغبة ويزيل القلق والتوتُّر.
  • تقليل التوتُّر: ينصح بالتخلُّص من الحياة العصبيَّة المليئة بالتوتُّر، حيث يؤثِّر التوتُّر والقلق على رغبة الزوجة الجنسيَّة.
  • التواصل مع الزوج: التواصل المستمر مع الزوج من الأمور المهمَّة التي تساهم في حلِّ المشكلة.
  • الإقلاع عن العادات السيِّئة: من المهمّ التوقُّف عن التدخين أو إدمان الكحول، بسبب تأثيرها السلبي على رغبة المرأة  الجنسيَّة.

المصدر
موقع الدكتور يمان التل
اظهر المزيد

يمان التل

طبيب واستشاري جراحة الكلى والمسالك البوليَّة والذُّكورة والعقم./ البورد الأوروبي في الطبّ الجنسي والذّكورة وجراحته./أستاذ مساعد ومدرس في كلية الطب في جامعة العلوم. /مدرس سابق في كلية الطب جامعة برمنجهام بريطانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي بحقوق الملكية الفكرية