G spot : هل هي البوابة السريَّة لتحقيق نشوة الزوجة؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي G-spot؟ وأين تقع؟
  • نظريَّات حول منطقة G-spot
  • إذًا هل منطقة G-spot حقيقة أم خيال؟
  • ما هي أسباب عدم وصول بعض الزوجات إلى نشوة الجماع عن طريق G-spot؟
  • كيف يمكن إيجاد منطقة G-spot؟
  • ما أهمّيَّة تحفيز منطقة G-spot لدى الزوجة؟
  • تحدّيات قد تواجه الزوج عند استكشافه منطقة G-spot

يبحث كثيرٌ من الأزواج عن مفتاح سرِّي لزيادة المتعة في العلاقة الحميمة مع زوجته تجنُّبًا للجفاء والفتور، لذا بدورنا نتناول اليوم أحد المفاتيح الخفيَّة التي تلعب دورًا في تحفيز الزوجة جنسيًّا وهي منطقة G spot التي تُعدُّ أحد أكثر أسرار المرأة إثارةً للجدل. فما هي G spot؟ وكيف يمكن أن يساهم تحفيزها في استقرار العلاقة الزوجيَّة؟

ما هي G-spot؟ وأين تقع؟

سُمِّيت (G spot) بهذا الاسم نسبةً إلى مكتشفها طبيب النساء الألماني إرنست جرافينبيرج؛ لذا نجد أنَّ الاختصار (G spot) يرجع إلى (Grafenberg spot) بالإنجليزيَّة. ويُقصد بها تلك البقعة المتكوّنة من نسيجٍ يجعلها ذات ملمس خشن بعض الشيء، وتغذِّيها مجموعة من الأعصاب الحسِّيَّة التي تُستثار عند الضغط عليها.

تقع بقعة G سبوت في الجدار العلوي الداخلي للمهبل، وبالتحديد على بُعد 3 إلى 5 سنتيمترات تقريبًا من فتحته، أي إنَّها أقرب لجهة السُّرة.

نظريَّات حول منطقة G-spot

كانت فكرة وجود منطقة جي سبوت أو عدمه محلَّ جدالٍ كبير استحوذ على فضول كثيرٍ من الباحثين والمتخصِّصين؛ إذ انقسموا إلى فريقين. الأوَّل يؤكِّد على وجودها ويعتبرها بوابة إلى بلوغ الزوجات لنشوة الجماع. كما يرون أنَّها عبارة عن مجموعة من النهايات العصبيَّة التي تُسفر عن متعة جنسيَّة مكثَّفة للزوجة عند إثارتها. بينما ظلَّ الفريق منهم الآخر مُتشكِّكًا، ويرى أنَّها مجرد أسطورة أو اختلاف فردي بين سيِّدة وأخرى لا يستند إلى أساس علمي. 

إذًا هل منطقة G-spot حقيقة أم خيال؟

تشير كثير من الأبحاث، أنَّ جميع النساء يمتلكن منطقة G spot؛ لكن ما يجب استيعابه هو أنَّهن لا يستجبن لتحفيز تلك المنطقة بالدرجة نفسها. كما إن بعضهن لا يشعرن بشيء عند تحفيزها أصلًا.

مقالات ذات صلة

علاوةً على ذلك، فإنَّ عدم شعور الزوجة بالإثارة عند تحفيز منطقة G سبوت لديها لا يعني بأيِّ حال من الأحوال أنَّها تعاني من خلل جنسي؛ إذ إنَّ لهذه العمليَّة روابط فسيولوجيَّة ونفسيَّة من شأنها أن تؤثِّر على درجة الاستجابة للمداعبة والتحفيز. فضلًا على أنَّ المرأة قد تصل إلى النشوة الجنسيَّة بطرق أخرى متعدِّدة.

للمزيد: منطقة A-Spot: مفتاح مجهول لمتعة جنسيَّة كاملة للزوجة.

ما هي أسباب عدم وصول بعض الزوجات إلى نشوة الجماع عن طريق G-spot؟

إنَّ المتعة الجنسيَّة أمر فردي للغاية، ولا يوجد نهج واحد يناسب جميع السيِّدات -مثلما أوضحنا سلفًا-. من ثمَّ هناك العديد من الأسباب التي قد تجعل بعض الأزواج والزوجات يواجهون صعوبة في الوصول إلى النشوة الجنسيَّة من خلال تحفيز منطقة جي سبوت.

من أهمّها:

  • الاختلافات التشريحيَّة: 

إذ يختلف حجم منطقة G سبوت وموقعها ودرجة حساسيّتها بين سيِّدةٍ وأخرى.

  • التفضيلات الشخصيَّة: 

فقد تحتاج بعض السيدات إلى أوضاع بعينها في أثناء الجماع، أو درجات معيَّنة من الضغط لتحفيز منطقة G سبوت. وقد لا تستمتع أُخريات بإحساس تحفيز تلك المنطقة ويفضِّلن تحفيز أماكن أخرى.

  • العوامل النفسيَّة: 

يمكن أن يؤثِّر التوتُّر أو القلق أو التجارب السابقة على الاستجابات الجنسيَّة للزوج أو الزوجة على حدٍّ سواء. كما أنَّ عدم القدرة على الاسترخاء أو الانغماس الكامل في اللحظة لا شك سيقف عائقًا أمام بلوغ نشوة الجماع.

كيف يمكن إيجاد منطقة G spot؟

قد يكون العثور على منطقة G spot  أمرًا صعبًا، خاصةً أنَّها غير موجودة فعليًّا على أي خريطة جنسيَّة لجسم الإنسان. لكن هذا لا يعني أنَّ الوصول إليها مستحيل. فهناك عدَّة طرق يمكن تطبيقها لتحفيز تلك المنطق. لكن قبل أن نتطرَّق إليها ينبغي لكل زوجٍ أن يعرف أنَّ الأساس في جميع الطرق هو التواصل المفتوح والاستماع إلى احتياجات الزوجة وتفضيلاتها. ثمَّ تجربة الطرق التالية وتكييفها حسب رغبتها:

  •  تهيئة الجوّ المناسب: 

قبل البدء في المداعبة، تأكَّد من تهيئة جو مريح ومناسب. مثل إضاءة خافتة وموسيقى هادئة، إذ أنَّ الاسترخاء والشعور بالأمان يساعدان في تعزيز استجابة زوجتك للمداعبة.

  • المداعبة العامَّة: 

قبل التركيز على منطقة G spot، يُفضَّل مداعبة الزوجة بلطف في مناطق أخرى من جسدها تدريجيًّا. ثمَّ التطرُّق للمناطق التي تثير انتباهها وتسبِّب لها انتعاشًا جنسيًّا.

  •  يمكن للزوج بعد ذلك استخدام إصبع واحد أو اثنين لتدليك الجدار العلوي للمهبل برفق، وذلك عندما تكون الزوجة في وضعيَّة الاستلقاء على ظهرها.
  •  يمكن أيضًا أن يستخدم الزوج بعض الأدوات مثل الألعاب الجنسيَّة المصمَّمة خصيصًا لتحفيز G spot.
  • تجربة بعض الأوضاع في أثناء العلاقة الحميمة التي تساعد في استثارة منطقة G spot، مثل:
  • وضعيَّة الفارسة.
  • الوضعيَّة الجانبيَّة.
  • وضعيَّة اللوتس.
  • وضعيَّة جي ويز.

وأيًّا كانت الطريقة التي ستختارونها للوصول إلى منطقة G spot. كما أنَّ الاستمتاع بالمداعبة والتواصل الجيِّد مع الزوجة هما الأساس في تحقيق تجربة جنسيَّة ممتعة ومرضية لكلا الزوجين.

ويظلَّ الأهم من كل شيء، هو سؤال الزوجة عن تفضيلاتها. إذ يمكنها أن تساعد الزوج بتوجهيهه للضغط في أماكن بعينها، أو تصف له الحركات التي تشعر بأنَّها مريحة ومثيرة لها، ومن ثمَّ تزيد رغبتها في إتمام العلاقة.

ما أهمّيَّة تحفيز منطقة G spot لدى الزوجة؟

يلعب تحفيز مثل هذه المناطق الحسَّاسة دورًا غير مباشرٍ في استقرار العلاقة الزوجيَّة وزيادة ارتباط الزوجين ببعضهما عاطفيًا، وذلك للأسباب التالية:

  • يؤدّي تحفيز منطقة G spot إلى زيادة كميَّة الدم المتدفِّقة نحوها. كما تعمل على زيادة نشاط النهايات العصبيَّة الموجودة بها، وبالتالي زيادة رغبة الزوجة الجنسيَّة وتعزيز استجابتها.
  • زيادة الإفرازات المهبليَّة التي تعمل كمُزلّق حميمي طبيعي يجعل عمليَّة الإيلاج تمرُّ دون آلام قد تتسبَّب في نفور الزوجة من العلاقة الحميمة.
  • يجد الزوجان طرقًا متعدِّدة للتواصل فيما بينهما، ممَّا يزيد الارتباط النفسي والعاطفي، ويُشعِر كلاهما بمزيد من الانتماء للآخر.

تحدّيات قد تواجه الزوج عند استكشافه منطقة G spot

قد يواجه كثيرٌ من الأزواج بعض التحدّيات، إذا حاول الوصول إلى منطقة G spot لدى زوجته، ومن أبرزها:

  • عدم الإلمام بموضع منطقة G spot بصورة صحيحة ودقيقة. كما يمكن التغلُّب على هذا التحدِّي بالحرص على التعلُّم المستمر من المصادر الموثوقة حول الطرق الصحيحة لتحفيز الزوجة جنسيًّا.
  • ربما تكون بعض الزوجات حسَّاسة أو تشعر بالانزعاج عندما يحاول الزوج تحفيز منطقة G spot؛ لذا ينبغي للزوج في هذه الحالة أن يحترم رغبتها ويتفهَّم ما يناسبها لإتمام العلاقة.
  • قد يحتاج الزوجان بعضَ الوقت حتى يعتادا على الطرق الصحيحة لتحفيز المنطقة. كما ينبغي لهما أن يدركا أنَّ الأمر يتطلَّب شيئًا من الصبر والتمهُّل.

كما في النهاية نودُّ أن نذكِّر الأزواج والزوجات أنَّ الشيء الأكثر أهميَّة هو أن تكونا راضين عن علاقتكما، فلا يشعر أيٌ منكما بالخجل في طلب ما يريحه ويُسعدُه، لتنعما بحياة هادئة تعلوها الألفة والوفاق.

المصدر
By Lindsay Curtis Published on September 15, 2023 - very well health.Medically reviewed by Janet Brito, Ph.D., LCSW, CST — By Zawn Villines on August 16, 2019 - medical news today.Medically reviewed by Janet Brito, Ph.D., LCSW, CST — By Jandra Sutton — Updated on April 13, 2023 - health line
اظهر المزيد

اسراء سامي

إسراء سامي هي خبيرة في مجال صناعة المحتوى، حازت على درجة البكالوريوس في المجال الطبي. تتميز بخبرتها الواسعة في كتابة المحتوى العلمي والثقافي المتنوع. اهتمامها البارز ينصب في القضايا الصحية وشؤون المرأة، بما في ذلك الصحة الجنسية والإنجابية. تتقن كتابة مقالاتها باللغة العربية، مستندة إلى خلفيتها العلمية، بهدف تقديم معرفة قيمة وموثوقة للقراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي بحقوق الملكية الفكرية